نادر العنبتاوي

نادر العنبتاوي

الشيخ المقرئ المحدث نادر بن محمد غازي بن عبد الرحيم العَنَبْتَاوِي نسبة إلى عَنَبْتَا (قضاء طول كرم) من مدن فلسطين.
عضو هيئة تدريس في كلية المعلمين بالرس التابعة لجامعة القصيم قسم الدراسات القرآنية .
عمل في المكتبة الإسلامية بعمان ، وكان جل عمل المكتبة إخراج وطباعة كتب العلامة محمد ناصر الدين الألباني التي خطها بيده  كالأجزاء الأخيرة من سلسلة الأحاديث الصحيحة وسلسلة الأحاديث الضعيفة .
أشرف على دار للقرآن الكريم في وزارة الأوقاف الأردنية وقام بتدريس أحكام التجويد والقراءات في مركز جمعية تحفيظ القرآن الكريم ، وشارك مرات عضوا في لجنة واختبار المجازين بالقراءات التابعة للجمعية .
عنوان رسالته في الماجستير”منهج الإمام محمد بن محمد بن محمد بن الجزري في كتابه النشر في القراءات العشر” و قد أوصت لجنة المناقشة بطباعة الرسالة وهي أول رسالة يوصى بطباعتها في كلية الشريعة .
وأثناء دراسته للماجستير في جامعة آل البيت أوصى به الدكتور محمد مصلح الزعبي المسؤول عن قسم تدريس أحكام التلاوة ليعمل مدرسا في الجامعة لمادة التلاوة والتجويد والحفظ تحت نظام تشغيل طلبة الدراسات العليا .
ومن شيوخه :
الشيخ الإمام المقرئ سعيد بن أحمد العنبتاوي  قرأ عليه إفرادا من طريق الطيبة حتى وفاته  وأكمل عند الشيخ مشهور عودة القراءات العشر من الطيبة .
قرأ على الشيخ محمد بن عبد الحميد الإسكندري ، شيخ قراء الإسكندرية القراءات العشر كاملة ، بما تضمنته القراءات العشر الصغرى من طريق الشاطبية والدرة ، و القراءات العشر الكبرى من طريق طيبة النشر ، وقرأ عليه بعض المتون وأجازه.
وسند الشيخ محمد عبد الحميد من الطيبة من أعلى الأسانيد فهو بعلو الشيخ أحمد الزيات  .
الشيخ محمد نايف المنايصة قرأ عليه ختمة بالقراءات العشر من طريق التيسير وتحبير التيسير أصليّ الشاطبية والدرة ، وأجازه بها وفقا لطريقة الشيخ التي تلقاها عن شيخه الدكتور علي النحاس بطريقة الأجزاء جزءا لكل راوي ، والشيخ نادر لا يجيز بهذه الطريقة إلا في المتابعات ، ثم إن الشيخ نادر استجاز الشيخ الدكتور علي النحاس فأجازه بالعشر الصغرى بما تضمنته الشاطبية والدرة .
وقرأ على الشيوخ محمد العريدي والشيخ المقرئ إبراهيم الجرمي والشيخ إبراهيم طه الداية قرأ على الشيوخ الثلاثة هو وبعض الأخوة بعض القراءات والروايات من طريق الشاطبية ، ودرس على الشيخ زيدان العقرباوي القرآن الكريم وأحكام التجويد من رواية حفص عن عاصم من الشاطبية .
الشيخ محمد كريم راجح شيخ قراء الشام ، قرأ عليه بالمسجد النبوي الشريف الفاتحة برواية خلف عن حمزة ، وسأله الشيخ كريم راجح في طيبة النشر حفظا وشرحا وتوجيها ، وقرأ عليه من حفظه كامل المقدمة الجزرية ، وكتب له الإجازة بها ، وقد وصفه بالإجازة بالشاب المجد حسن الحفظ .
ومن الذين قرأ عليهم شيئا ثم أجازوه الشيخ عبد الباسط هاشم والشيخ رفعت بن البسطويسي الطنطاوي والشيخة نفيسة عبد الكريم زيدان .
ومن شيوخه كذلك الشيخ حمدان أحمد فراج المصري ، أخذ عنه رواية حفص من الشاطبية عرضا وسماعا وجمعا للعشرة من الطيبة إلى نهاية الأنعام وقرأ عليه كامل الشاطبية والدرة ، والدكتور ياسين بن جاسم المحيمد قرأ عليه في المسجد النبوي الشريف شيئا من القرآن الكريم ، وقرأ عليه ألفية ابن مالك في النحو كاملة ، وقرأ عليه متن الآجرومية وأجازه بهما بأسانيده ، والشيخ نادي حداد القط قرأ عليه بالروضة الشريفة شيئا للعشرة كما سمع عليه متن الشاطبية كاملا وأجازه ، والشيخ الدكتور يحيى عبد الرزاق الغوثاني ، تلقى عنه المقدمة الجزرية وأجازه بها وبما يصح له روايته وسمع معه على الشيخ عبد القيوم البستوي ، وله العديد من الإجازات في المتون كالتحفة والجزرية ويرويها عن عدد من الشيوخ .
كما التقى ببعض علماء القراءات واستفاد من علومهم ودقائق معرفتهم كالشيخ محمد تميم الزعبي ، والشيخ أحمد إسماعيل مكتي والشيخ إلياس البرماوي والشيخ حسن السكندري ، والدكتور أحمد خالد شكري وكان أحد المناقشين لرسالته في منهج ابن الجزري في كتابه النشر في القراءات العشر .
ومن مشاهير الشيوخ الذين أخذ عنهم أو سمع منهم :
العلامة المحدث الشيخ محمد ناصر الدين الألباني  ، سمع منه ودعا له بالبركة وكناه بأبي عبد الله ، وسماحة العلامة عبد العزيز بن باز  ، التقى به في منزله بمكة وسمع منه وسأله بعض الأسئلة الشرعية ، والعلامة الفقيه محمد بن صالح العثيمين  ، سمع له في الحرم المكي في العشر الأواخر من رمضان لأكثر من عام وسأله وانتفع به .
والشيخ المعمر المحدث المفسر عبد القيوم بن زين الله الرحماني البستوي الهندي ، قرأ وسمع عليه في الحرمين الشريفين صحيح البخاري وصحيح مسلم كاملين ، ومن السنن الأربعة ، والنووية وبلوغ المرام كاملا وأكثر عنه ، كما أجازه بالقرآن الكريم ، وقد كان الشيخ عبد القيوم  من المتفردين بعلو سماع الصحيحين عن شيخه أحمد الله الدهلوي.
والشيخ عبد الله بن عبد العزيز بن عقيل القاضي شيخ الحنابلة حضر له بالحرمين الشريفين وبالرياض ، وسمع منه حديث المسلسل بالمحبة تجاه الكعبة الشريفة ، وسمع عليه النوافح المسكية وسمع عليه في التفسير لابن سعدي وفي العقيدة والفقه والحديث ، وقد أجازه أكثر من مرة ، والسيد مالك بن العربي بن أحمد الشريف السنوسي قرأ وسمع عليه كامل الموطأ برواية يحيى بن يحيى الليثي بسنده المتصل ، والشيخ المحدث المسند عبد الوكيل بن عبد الحق الهاشمي سمع عليه بمكة المكرمة سنن أبي داود وسنن النسائي كاملين وأجازه بثبته الرواية ، والشيخ المحدث المسند يحيى بن عثمان المدرس سمع منه بمكة من صحيح البخاري وحديث الأولية تجاه الكعبة المشرفة وأسنده بالمد النبوي وأجازه ، والدكتور خالد مرغوب سمع وقرأ عليه في الحرم المكي ثلاثيات البخاري وفي المدينة الشمائل وأسنده بالمد النبوي ، والدكتور عمر حسن عثمان فلاته حضر بعض دروسه في الحرم النبوي الشريف في شرح صحيح مسلم ، وشرح الأدب المفرد للبخاري وسمع منه الحديث المسلسل بالأولية ، والشيخ المعمر عبد الرحمن بن محمود مضاي الجهني سمع وقرأ عليه متن الرحبية في الفرائض ، والشيخ حامد أكرم البخاري قرأ عليه شيئا من القرآن وسمع عليه كثيرا من الحديث ، والشيخ بدر بن علي العتيبي سمع عليه صحيح مسلم كاملا وكثيرا من صحيح البخاري ، وغير ذلك من المسموعات على الشيوخ .
ومن العلماء الذين التقاهم أو أخذ عنهم العلم أو أجازوه أيضا : الشيخ محمد إبراهيم شقرة ، محمد جميل زينو ، و الشيخ علي الحذيفي إمام الحرم المدني ، والشيخ عمر الأشقر والشيخ صالح بن اللحيدان ، والشيخ صبحي السامرائي ، والشيخ مساعد البَشير، و الشيخ محمد بو خُبْزَة ، والشيخ المعمر محمد نمر الخطيب ، والشيخ مشهور حسن ، والشيخ المقرئ المؤرخ إلياس بن حسن البرماوي ، والشيخ محمد شكور الميداني ، والشيخ زياد التكلة ، والشيخ إبراهيم الدويش ، والشيخة الملكة فاطمة الشفاء بنت أحمد الشريف السنوسي زوجة ملك ليبيا السابق وغيرهم .حصلت على هذه الترجمة من الشيخ بعد أن رفض أن يُكتب عنه ، وقال لي أنا في بداية طلب العلم وقال لي لا تفتح علي بابا مغلقا ، ثم بعد إلحاح مني ، علق الأمر على الاستخارة و مشاورة بعض شيوخه ، ثم بعد فترة بعث لي ترجمة موجزة وذكر لي أنه لم يذكر كامل شيوخه ولم يذكر أسماء طلابه الذين قرؤوا عليه ، ولعله يفصل مرة أخرى إن شاء الله .
ومن فضل الله على الشيخ نادر العنبتاوي حفظه الله أنه اجتمع عنده علو السند بالقرآن في القراءات العشر قراءة كاملة وعلو الحديث بالصحيحين باتصال القراءة كاملة ، فعلو القراءات من طريق الشيخ محمد عبد الحميد الإسكندري من طريق الطيبة والشيخ محمد عبد الحميد أعلى الناس سندا لقراءة القرآن كاملا من طريق العشر الكبرى في وقتنا فهو بمنزلة الشيخ أحمد الزيات  .
وأما علو الحديث بالصحيحين فهو يروي باتصال القراءة والسماع (دون مجرد الإجازة ) الصحيحين كاملين عن الشيخ المعمّر عبد القيوم البستوي  والذي هو من أعلى من يسندهما باتصال القراءة في هذا العصر.

أسانيده

إسناده إلى القراءات العشر
أخذ القراءات العشر كاملة جمعا بما تضمنته الشاطبية والدرة والطيبة على شيخ قراء الإسكندرية الشيخ محمد بن عبد الحميد بن عبد الله خليل الإسكندري شيخ مقارىء الإسكندرية حاليا ولا يوجد في زماننا من هو أعلى منه إسنادا في القراءات العشر الكبرى من الطيبة وهو قرأ بالقراءات العشر الكبرى والصغرى على صاحب الفضيلة العلامة المحقق محمد عبد الرحمن الخليجي الحنفي شيخ مقارىء الإسكندرية في زمانه وصاحب المؤلفات الشهيرة في علم القراءات وهو قرأ بالقراءات العشر الكبرى على الشيخ عبد العزيز بن علي كحيل شيخ مقارىء الإسكندرية في زمانه وهو قرأ على شيخ قراء مدينة دسوق الشيخ عبد الله بن عبد العظيم الدسوقي إمام جامع إبراهيم الدسوقي وهو قرأ على الشيخ علي الحدادي الأزهري وهو قرأ على شيخ القراء بالديار المصرية الشيخ إبراهيم بن بدوي العبيدي وهو على الشيخ عبد الرحمن بن عبد الله بن حسن بن عمر الأجهوري الفقيه المالكي المقرئ وهو قرأ على الشيخ الشهاب أبي السماح أحمد بن رجب بن محمد البقري القاهري الشافعي وهو قرأ على شيخ قراء زمانه محمد بن قاسم بن إسماعيل البقري وهو قرأ على شيخ قراء مصر الشيخ عبد الرحمن اليمني وهو قرأ على الشيخ علي بن محمد بن غانم المقدسي وهو قرأ على الشيخ محمد بن إبراهيم السميديسي وهو قرأ على الشيخ الشهاب أحمد بن أسد الأميوطي وهو قرأ على الإمام الحافظ حجة القراء شمس الدين أبي الخير محمد بن محمد بن محمد بن يوسف الجزري الشافعي مؤلف الدرة والطيبة والنشر ، وهو قرأ القراءات على شيوخ عصره بسنده المتصل برسول الله صلى الله عليه وسلم .
إسناده إلى البخاري
يروي الشيخ  نادر الْعَنَبْتَاوِي صحيح الإمام البخاري كاملا قراءة وسماعا بمكة المكرمة (1) على الشيخ العلامة المحدث المسند المفسر المعمّر عبدالقيوم بن زين الله الرحماني البَسْتَوِي رحمه الله بحق قراءته لسايره (2) على الشيخ أحمد الله القرشي الدَّهْلَوِي بحق قراءته لسايره (3) على السيد نذير حسين الدهلوي (4) عن الشاه محمد إسحاق الدهلوي (5) عن جده لأمه الشاه عبد العزيز الدهلوي (6) عن والده الشاه ولي الله الدهلوي (7) عن أبي طاهر الكردي المدني (8) عن والده إبراهيم ابن الحسن الكردي (9) عن أحمد بن محمد القشاشي (10) عن أحمد بن عبد القدوس الشناوي (11) عن محمد بن أحمد الرملي (12) عن الزين زكرياء بن محمد الأنصاري (13) عن الحافظ الشهاب أحمد بن علي بن حجر العسقلاني (14) عن عبد الرحيم بن الحسين العراقي (15) عن أحمد بن أبي طالب الحجّار (16) عن حسين بن المبارك الزَّبِيدِي (17) عن عبد الأول بن عيسى السِّجْزِيّ (18) عن عبد الرحمن بن مظفر الداودي (19) عن عبد الله بن أحمد السَّرْخَسِي (20) عن محمد بن يوسف بن مطر الْفِرَبْرِي عن الإمام الحافظ الحجة ، أمير المؤمنين في الحديث : أبي عبد الله محمد بن إسماعيل بن إبراهيم بن بَرْدِزْبَة البخاري الجعفي مولاهم رحمه الله.
إسناده إلى سنن أبي داود
يروي سنن أبي داود سماعا لسائره من أوله إلى آخره على شيخنا العلامة عبد الوكيل بن عبد الحق الهاشمي بمكة المكرمة قال أخبرني به قراءة عليه والدي العلامة عبد الحق الهاشمي عن أبي سعيد حسين بن عبد الرحيم البتالوي قراءة عليه وعبد التواب القدير أبادي قراءة عليه أطرافا من الكتب الستة وهما عن السيد نذير حسين عن الشاه محمد إسحاق الدهلوي عن جده لأمه الشاه عبد العزيز الدهلوي عن والده الشاه أحمد ولي الله الدهلوي عن الشيخ أبي طاهر عن والده الشيخ إبراهيم الكردي ثم المدني و الشيخ أحمد بن محمد النخلي المكي والشيخ عبد الله بن سالم البصري وحسن بن علي العجيمي المكي عن محمد بن علاء البابلي الشافعي قال البصري قرأته على الشيخ محمد البابلي جميعا عن سالم بن محمد السنهوري عن محمد بن أحمد الغيطي عن زكرياء بن محمد الأنصاري سماعا لبعضه وإجازة لسائره عن الحافظ ابن حجر العسقلاني ، أخبرني أبو علي محمد بن أحمد الفاضلي البزاز المهدوي المعروف بابن المطرِّز بقراءتي عليه لجميعه أنبأنا أبو المحاسن يوسف بن عمر بن حسين الختني سماعا عليه ، أنبأنا الحافظ زكي الدين أبو محمد عبد العظيم المنذري سماعا عليه ، أنبأنا أبو حفص عمر محمد بن معمر بن طبرزد البغدادي سماعا عليه بدمشق ، أنبأنا أبو البدر إبراهيم بن محمد بن منصورالكرخي ،وأبو الفتح مفلح بن أحمد بن محمد االدومي سماعا عليهما ملفقا قالا أنبأنا الحافظ أبو بكر أحمد بن علي بن مثبت الخطيب البغدادي ، أنبأنا أبو عمر القاسم بن جعفر الهاشمي ، أنبأنا أبوعلي محمد بن أحمد اللؤلؤي ، أنبأنا أبو داود سليمان بن الأشعث السجستاني سماعا لجميعه .
بلوغ المرام
نادر العنبتاوي وهو بسماعه كاملا الشيخ عبدالقيوم بن زين الله الرحماني البستوي بحق قراءته لسائره على الشيخ عبيد الله الرحماني وهو عن محمد عبد الرحمن المباركفوري صاحب تحفة الأحوذي و الشيخ أحمد الله القرشي كلاهما عن محدث الهند نذير حسين الدهلوي سماعا لجميعه عن الشاه محمد إسحاق الدهلوي عن جده لأمه الشاه عبد العزيز الدهلوي عن والده الشاه ولي الله الدهلوي عن أبي طاهر الكردي المدني عن والده إبراهيم بن الحسن الكردي عن أحمد بن محمد القُشَاشي عن أحمد بن عبد القدوس الشناوي عن محمد بن أحمد الرملي عن الزين زكرياء بن محمد الأنصاري عن مصنف الكتاب الحافظ الشهاب أحمد بن علي بن حجر العسقلاني.
الشمائل
يرويه قراءة وسماعا لسائره على الشيخ الدكتور خالد بن مرغوب بن محمد أمين باالمدينة النبوية وهو يرويه عن عدة شيوخ منهم الشيخ أحمد القلاش قراءة عليه عن الشيخ عبد القادر الكيلاني الحموي وهو من مشايخ مسند العصر الفاداني إجازة ، ويرويه الشيخ خالد مرغوب كذلك عن الشيخ أحمد بن آدم التنكاروي قراءة عليه عن الشيخ محمد أيوب بنده إلهي عن الشيخ محمد أيوب الأعظمي عن الشيخ أنور شاه الكشميري عن الشيخ محمود الحسن ، ويرويه الشيخ خالد مرغوب كذلك عن الشيخ مظاهر الحق النينتالي قراءة عليه عن الشيخ عبد الخالق المدراسي عن الشيخ إبراهيم البلياوي عن الشيخ محمود الحسن ويرويه الشيخ خالد كذلك عن الشيخ الفقيه محمود أشرف العثماني قراءة عليه عن الشيخ رسول خان الهزاروي عن الشيخ محمود الحسن .
ويرويه الشيخ خالد كذلك عن الشيخ محمد يونس الجونفوري قراءة عليه عن أمير أحمد الكاندهلوي بن عبد الغني قراءة عليه بقراءته على الشيخ السيد عبد اللطيف البرقاضوي عن الشيخ خليل السهانفوري عن الشيخ عبد الغني وعن محمد مظهر وهو كذلك عن الشيخ مملوك العلي وهو كذلك عن الشيخ رشيد الدين خان وعن الشيخ عبد القيوم البدهانوي إجازة عن الشيخ محمد إسحاق .
ويرويه الشيخ خالد كذلك عن الفاداني قال وأنبأني الشيخ الفاداني إجازة عامة عن التهانوي عن محمد يعقوب النانوتوي ( كلاهما أي السهانفوري و النانوتوي ) عن عبد الغني ، وقال أيضا وأنبأني عاليا الشيخ الفاداني إجازة عامة عن أمة الله بنت عبد الغني عن أبيها عبد الغني.
ويرويه الشيخ خالد كذلك عن الشيخ محمد إبراهيم اليعقوبي الحسيني المغربي ثم الدمشقي قراءة عليه عن أبيه عن السيد محمد المكي بن محدث المغرب الشيخ محمد بن جعفر الكتاني الحسيني عن أبيه عن محدث المدينة المنورة السيد علي بن ظاهر الوتري .
ويرويه الشيخ خالد كذلك عن الدكتور عبد المحسن بن محمد المنيف قال قرأت طرفا منه عليه وأجازني بسائره عن الشيخ حمود بن عبد الله التويجري إجازة عن الشيخ عبد الله بن عبد العزيز العنقري إجازة عن محدث الحجاز في عصره الشيخ عبد الستار الصديقي إجازة عن محمد علي بن ظاهر الوتري عن الشيخ عبد الغني عن أبيه الشيخ أبي سعيد المجددي إجازة وعن الشيخ محمد عابد السندي . وقال الشيخ خالد وأنبأني الشيخ عبيد الله بن عبد السلام المباركفوري إجازة عامة مكاتبة عن عبد الرحمن المباركفوري صاحب تحفة الأحوذي وعن أحمد الله القرشي كلاهما عن الشيخ نذير حسين عن الشيخ محمد إسحاق الدهلوي إجازة وهو الشيخ أبو سعيد المجددي عن الشيخ عبد العزيز عن أبيه الشيخ الإمام ولي الله الدهلوي عن الشيخ أبي طاهر الكردي المدني ، وأما الشيخ عابد السندي فيروي عن الشيخ عبد الله بن الإمام محمد بن عبد الوهاب عن أبيه عن الشيخ محمد حياة السندي المدني ( كلاهما أي الكردي محمد حياة السندي المدني ) يرويان عن الشيخ عبد الله بن سالم البصري عن الشيخ عيسى بن محمد الجعفري الثعالبي المالكي عن الشيخ أبي الإرشاد نور الدين علي بن محمد الأجهوري عن الشهاب أحمد الرملي عن الشيخ زكريا الأنصاري عن العز عبد الرحيم بن الفرات عن أبي حفص عمر بن حسن المراغي عن الحافظ الفخر ابن البخاري عن الشيخ عمر بن طبرزد البغدادي عن أبي الفتح عبد الملك بن أبي سهل الكروخي عن القاضي أبي عامر محمود بن القاسم الأزدي عن أبي محمد عبد الجبار الجراحي المروزي عن أبي العباس المحبوبي عن الإمام أبي عيسى الترمذي رحم الله الجميع .
العنبتاوي: سماعا لجملة صالحة منه وإجازة لسائره وسماعا لكامل العلل الشيخ عبد القيوم البستوي قال أخبرني قراءة الشيخ عبيد الله الرحماني وهو عن محمد عبد الرحمن المبارك فوري صاحب تحفة الأحوذي شرح سنن الترمذي و الشيخ أحمد الله القرشي وهما عن محدث الهند نذير حسين الدهلوي سماعا لجميعه ، ويرويه شيخنا عبد القيوم البستوي إجازة عن الشيخ أحمد الله الدهلوي قال أخبرنا محدث الهند نذير حسين الدهلوي سماعا لجميعه
العنبتاوي: أخبرنا إجازة الشيخ العلاّمة القاضي عبد الله بن عبد العزيز العقيل النجدي وهو عن علي بن ناصر أبو وادي وهو عن الشيخ نذير حسين
العنبتاوي: أخبرنا عبد الوكيل بن عبد الحق الهاشمي بمكة المكرمة إجازة قال أخبرني به قراءة عليه والدي عن أبي سعيد حسين بن عبد الرحيم البتالوي قراءة عليه وعبد التواب القدير أبادي قراءة عليه أطرافا من الكتب الستة وهما عن السيد نذير حسين بسنده السابق.
Previous post محمد كُرَيِّمْ سعيد راجح
Next post عبد الله بن صالح العبيد