عقيل بن محمد بن زيد المقطري

بسم الله الرحمن الرحيم

السيرة الذاتية للشيخ الدكتور عقيل بن محمد بن زيد المقطري.

كتبها أحد طلابه.

تاريخ الميلاد: ولد في: (21 رجب 1378 هـ = 30 يناير 1959م).

محل الميلاد: قرية الرحبة، مديرية المقاطرة، تعز.

مكان الإقامة: تعز، اليمن.

  • شيخنا العلامة المحدث الفقيه البارع الأصولي المُسنِد الدكتور عقيل بن محمد بن زيد المقطري، العالم المتبحر، صاحب الفنون، الذكي الألمعي، الفطن المتيقظ.

أكثر الاشتغال في طلب العلم وتدريسه حتى مهر وفاق الأقران، مستنا بنبينا – صلى الله عليه وسلم – في سمته وهديه وتواضعه، ومتبعا لما كان عليه السلف من التواضع وعدم التكبر، محبا للعلم، ساع على نشره، مع صحة التواضع وصدق الصبر للطلبة وطول احتمال، وكنا نسهر معه في مدينة تعز – حرسها الله – الليالي ذوات العدد للقراءة عليه؛ فلا يكل ولا يمل.

تميز شيخنا بحسن المباحثة في المسائل التي نناقشه فيها أثناء الدرس أو خارجه، جامعا لآداب الحوار، مُجِلاً للعلماء، محبا لهم، ملتمسا لهم الأعذار فيما أخطئوا فيه بأدب جم.

من تواضعه – حفظه الله -:

  • أنه يقرئ الصغير والكبير، ويرشد المبتدئ، ويصغي للمتحدث مع كثرة علمه كأنه لم يسمع ما قاله إلا منه.
  • قال لنا شيخنا ذات مرة في جامع الألباني ونحن نقرأ عليه الروضة الندية لصديق حسن خان: اشتقنا لطلب العلم، فقررنا أن نرحل إلى فضيلة الشيخ محمد بن عبد الرحمن العنسيين من علماء جبلة، وكان يقطن في مدينة القاعدة التابعة لمحافظة إب، فانطلقنا إلى الشيخ محمد فجأة، وشيخنا العلامة عقيل حضر معنا بسكينة ووقار، وتعظيم وإجلال للشيخ محمد، وتفاجأ شيخنا محمد بحضور الشيخ عقيل، وقال لنا ذات مرة عندما خرج الشيخ للوضوء: هذا شيخ متواضع.

ووقع الاختيار على قراءة قطر الندى، وكان الشيخ محمد العنسيين – رحمه الله – بعيد عهد بالتدريس، بسبب انشغاله ببعض الأمور الخيرية الأخرى، فكان الشيخ يشرح ما نقرأه عليه، ويستحضر ما أمكنه، وربما تخونه الذاكرة أحيانا، فإذا خرج شرح شيخنا عقيل، ويعتذر للشيخ ويحمل حاله على أحسن المحامل، ويوضح ما أشكل على طلبة العلم بأدب وتواضع مع الاعتذار عن الافتيات على الشيخ، ولولا الحاجة الملحة لبيان ذلك ما تكلم شيخنا. وقد لا زمت شيخنا ما يزيد على عقد من الزمن؛ فما رأيته حضر إلى التدريس متضايقا أو شاكيا مع كثرة انشغاله وهمومه، وهو على هذا الحال الجميل والطريقة الحسنة مستمرا إلى يومنا هذا مبتغيا وجه الله لا يريد من طلابه جزاء ولا شكورا.

وقد وهبه الله علما في تفسير الأحلام، فيأتي بما يدهش العقول، والأمثلة على ذلك كثيرة، وسأكتفي بذكر ما تيسر:

نبذة مختصرة عن طلب شيخنا للعلم:

تلقى شيخنا القرآن الكريم ومبادئ  القراءة والكتابة، والحساب في كتاتيب قريته (الرحبة بالمقاطرة)، ثم انتقل إلى عدن إثر مرض ألم به وحاول والده – رحمه الله – أن يدخله في المدارس غير أنه لم يكن في تلك الفترة يسمح بالتحاق أبناء المناطق الشمالية في المدارس الحكومية، وكانت اليمن مشطرة إلى قسمين: اليمن الشمالي، واليمن الجنوبي، ولم يكن باستطاعة والده تسجيله في مدرسة أهلية؛ فالتحق بمعهد النور العلمي الكائن في مسجد النور بمدينة الشيخ عثمان لمدة سنة دراسية، تتلمذ فيه على يدي بعض أهل العلم؛ أمثال الشيخ محمد عز الدين السروري – رحمه الله –  في عام: (1390هـ = 1970م) ثم التحق في المدارس النظامية الحكومية، فالتحق بمدرسة 14 أكتوبر في مدينة القلوعة، عدن، وفي العام الذي يليه التحق بمدرسة الروضة الابتدائية بمدينة القلوعة كذلك، حيث درس الصف الخامس والسادس من المرحلة الابتدائية.

ثم انتقل إلى مدينة تعز؛ فالتحق بمدرسة الشعب الكائنة في منطقة حوض الأشراف؛ فدرس الصف الأول والثاني من المرحلة الإعدادية، وفي هذه الفترة استفاد من بعض المدرسين المتخرجين من الجامعات الإسلامية؛ كالأزهر والجامعة الإسلامية في المدينة النبوية غير أنه في تلك الفترة كانت الأحزاب الشيوعية والقومية في أوج قوتها، وكانت تشن الحملات الدعائية المشوهة على الدين والعلماء، وكان هؤلاء القوميون يلقنون الطلاب في المدارس الشيوعية والقومية، وكانوا يتبجحون بالاشتراكية والقومية علنا لدرجة أن منهم من كان يدوس المصحف بقدمه القذرة أو يتخذ المصحف مساحة للسبورة، وكانت المظاهرات الحاشدة تخرج في الشوارع تسب الدين والمتدينين، بل كانت الاغتيالات للمتدينين قائمة على أشدها، ولم يكن يرى في المساجد سوى كبار السن، واحتجب كثير من العلماء، ولم يبرزوا للناس؛ خوفا من الاغتيالات، فلم يكن بالإمكان الالتقاء بهؤلاء العلماء إلا في بعض الدروس التي كانت تلقى في المركز الإسلامي الذي كان في شارع 26 سبتمبر.

ثم انتقل إلى مدينة الحديدة والتحق بمدرسة الصباح الإعدادية حيث درس فيها الصف الثالث الإعدادي وتخرج من هذه المرحلة عام: (1394هـ = 1974م).

ثم توقف عن الدراسة لمدة خمسة أعوام لظروف مادية؛ فاشتغل في أعمال البناء ثم في شركة الحلال للملاحة البحرية ثم في شركة الكهرباء، وكان يعمل في فترة ما بعد الظهر في سيارة أجرة، وكان طيلة هذه الفترة يحدوه حادي العلم؛ فيحدث في قلبه لوعة وحنانا على مفارقة العلم غير أنه كان يذهب إلى حلقات العلماء ويستفيد منهم([1]). ثم بدى للشيخ أن يلتحق بمعهد النور العلمي الليلي؛ فسجل في هذا المعهد عام: (1400هـ = 1980م) ودرس فيه المرحلة الثانوية، وخلال دراسته واصل طلب العلم على يدي بعض المشايخ([2]).

وبعد أن نال شهادة الثانوية العامة من المعاهد العلمية، وحصل على مرتبة الثامن على مستوى الجمهورية؛ التحق بجامعة صنعاء، كلية الشريعة ثم الآداب، ثم توقف عن مواصلة الدراسة في الجامعة وارتحل إلى الشيخ العلامة محدث الديار اليمنية أبي عبد الرحمن مقبل بن هادي الوادعي في مدينة صعدة عام: (1404هـ = 1984م) واستمر إلى عام: (1409هـ = 1989م)، وتلقى في هذه المدة دروسا عدة على يد بعض العلماء([3]).

المؤهلات العلمية:

  • ماجستير عام: في الحديث وعلومه، الجامعة الوطنية، تعز، (1421هـ = 2000م)، بتقدير ممتاز. وعنوان الرسالة (اللمعة في تحقيق شرائط الجمعة) للعلامة ابن الأمير الصنعاني إشراف: الشيخ الأستاذ الدكتور حسن محمد مقبولي الأهدل.
  • دكتوراه في الحديث، جامعة أفريقيا العالمية، السودان، عام:(1429هـ = 2008م).عنوان الأطروحة: كتاب “أسباب النـزول للإمام للواحدي النيسابوري ” دراسة وتخريج وتحقيق، إشراف: الدكتور بابكر حمد الترابي.

مشايخه:

تلقى شيخنا العلم على يد مشايخه في فترات، وبيان ذلك بالآتي:  

أولا شيوخه الذين استفاد منهم في مرحلة الإعدادية:

  1. الشيخ محمد بن سعيد الشيباني – رحمه الله- أخذ عنه في القراءآت البدور الزاهرة في القراءات العشر المتواترة وفي وعلوم القرآن (مباحث في علوم القرآن لمناع القطان) وفي الفقه (سبل السلام للصنعاني).
  2. الشيخ نصر الدين العقاد إمام جامع الكويت من علماء الأزهر. أخذ عنه في الفقه فقه السنة لسيد سابق.
  3. الشيخ أحمد عبد المعز إمام جامع شمسان ثم جامع الأسودي وهو أيضا من علماء الأزهر. أخذ عنه كتاب (العقيدة الطحاوية).
  4. الشيخ الداعية المجاهد عمر أحمد سيف. أخذ عنه في الفقه عمدة السالك وعدة الناسك لابن النقيب وفي اللغة الكواكب الدرية شرح متممة الآجرومية.

ثانيا: شيوخه الذين درس عليهم وهو في مرحلة الثانوية:

  1. الشيخ أحمد الضامري من خريجي الجامعة الإسلامية ومن تلاميذ الإمام الشنقيطي؛ فقرأ عليه في الفقه كفاية الأخيار وفي أصول الفقه المذكرة في أصول الفقه للعلامة الشنقيطي.
  2. الشيخ محمد المحمدي درس عليه في اللغة العربية. التحفة السنية وقطر الندى.
  3. الشيخ محمد بن سعيد الشيباني – رحمه الله – قرأ عليه في الفقه: سبل السلام، وفي القراءآت البدور الزاهرة في القراءآت العشر المتواترة.
  4. الشيخ محمد بن عبد الوهاب. درس عليه: إرواء الغليل والسلسلة الصحيحة وصحيح الجامع، وصفة صلاة النبي – صلى الله عليه وسلم – والآيات البينات في عدم سماع الأموات، وغيرها من كتب الشيخ الألباني رحمه الله.
  5. الشيخ عبد القادر مكرم سمع منه صحيح البخاري.
  6. الشيخ أحمد الريمي من خريجي الجامعة الإسلامية: درس عليه: القرآن والتجويد.

ثالثا: شيوخه الذين درس عليهم في دماج:

  1. الشيخ مقبل الوادعي. قرأ عليه: نصف تفسير ابن كثير، وصحيح البخاري كاملا، وصحيح مسلم كاملا، وفتح المغيث للسخاوي، والباعث الحثيث للشيخ أحمد شاكر، والإلزامات والتتبع للدارقطني بتحقيق الشيخ نفسه وهي رسالته للماجستير، ومذكرة أصول الفقه للشنقيطي، وشرح ابن عقيل على ألفية ابن مالك.
  2. الشيخ محمد عبد الله ولد الشيخ الشنقيطي، المدرس في دار الحديث الخيرية بمكة المكرمة حين زار الشيخ الوادعي في قريته:(دَمَّاج) في مدينة صعدة. أخذ عليه: الفرائض.
  3. الشيخ حسن بن حيدر الوائلي المدرس في جامعة الإيمان. أخذ عليه: نزهة النظر للحافظ ابن حجر.

رابعا: شيوخه الذين درس عليهم في تعز بعد عودته من دماج وحصوله على المعادلة الجامعية:

  1. الشيخ عبد الملك بن داود عبد الصمد الحدابي أخذ عنه في الفقه الشافعي كفاية الأخيار وفي القواعد الفقهية قواعد الأحكام في مصالح الأنام للعز ابن عبد السلام.
  2. الشيخ محمد بن يحي شمسان. أخذ عنه في الفقه الشافعي: المنهاج، وفي الأصول إرشاد الفحول للشوكاني.
  3. الشيخ سعيد بن سعيد حزام. أخذ عليه: العقيدة الواسطية لابن تيمية، ولمعة الاعتقاد لابن قدامة المقدسي، والعقيدة الطحاوية.
  4. الشيخ أحمد بن محمد الشيباني أخذ عليه: ميزان الذهب في العروض، والورقات في أصول الفقه للجويني مع بعض شروحها، وسلم الوصول في أصول الفقه، وجزء من سبل السلام.
  5. الشيخ المقرئ علي محمد علي من علماء مصر. أخذ عليه: علم المقامات.
  6. الشيخ الأستاذ الدكتور حسن محمد مقبولي الأهدل، المشرف على رسالة الماجستير، وقد استفاد منه شيخنا كثيرا.
  7. الدكتور بابكر حمد الترابي. المشرف على رسالة الدكتوراة، وقد استفاد منه شيخنا كثيرا.

خامسا: ما تدارس شيخنا مع زملائه أثناء تواجده في دماج:

تزامل شيخنا في قراءة كثير من الكتب مع المناقشة فيها، وتحرير بعض المسائل العلمية فيها مع بعض المشايخ من طلبة الشيخ الوادعي الذين لازموا الشيخ الوادعي فترة قبل ارتحال شيخنا عقيل المقطري إلى صعدة، فمن هذه الكتب:

  • التحفة السنية مع الشيخ أبي حاتم الفاضلي.
  • الكواكب الدرية، وقطر الندى، وشذرات الذهب، ومغني اللبيب، وتحفة الأريب بما في القرآن من الغريب، وملحة الإعراب للحريري، وغيرها من كتب النحو واللغة مع الشيخ عبد المصور العرومي رحمه الله.
  • العقيدة الطحاوية، والتنكيل للمعلمي اليماني مع الشيخ عبد الله بن محمد الحاشدي. .
  • سبل السلام مع الشيخ محمد بن موسى العامري.
  • كما استفاد من الشيخ مصطفى العدوي المصري أثناء بقائه في صعدة.

الإجازات التي حصل عليها من بعض أهل العلم في اليمن وخارجه:

قد أجازه عدد من كبار العلماء إجازة خاصة وعامة، منهم:

  1. مسند الدنيا محمد ياسين الفاداني، أجازه في جميع مؤلفاته ومروياته.
  2. شيخ فقهاء اليمن: القاضي محمد بن إسماعيل العمراني.
  3. مؤرخ اليمن الكبير: إسماعيل بن علي الأكوع.
  4. القاضي محمد بن علي الأكوع.
  5. الشيخ الدكتور حسن بن محمد مقبولي الأهدل.
  6. مفتي اليمن الأسبق أحمد محمد زبارة.
  7. الشيخ عبد الرحمن قحطان قائد إسماعيل الصرمي.
  8. الشيخ قاسم إبراهيم حسن بحر.
  9. الشيخ حميد قاسم عقيل.
  10. الشيخ اسماعيل عثمان زين الضحوي اليمني.
  11. الشيخ علي سالم سعيد بكير باغيثان.
  12. الشيخ أحمد محمد سردار الحلبي.
  13. الشيخ عبد الله بن عبد الله بن يحيى الشعبي.
  14. الشيخ محمد بن قاسم الوشلي.
  15. الشيخ عبد الرحمن بن إسماعيل الوشلي.
  16. الشيخ عبد الله بن محمد الصديق الغماري.
  17. الشيخ محمد عبد الرحمن الإدريسي الحنبلي.
  18. الشيخ مقبل بن هادي الوادعي.
  19. الشيخ عبد الله بن أحمد بن محسن الناخبي.
  20. الشيخ حمود عباس المؤيد.
  21. الشيخ سليمان بن محمد بن عبد الوهاب الأهدل.
  22. الشيخ عباس أحمد بن محمد الخطيب المتوكل.
  23. الشيح فرحان دبوان إبراهيم الإدريسي البعداني.
  24. الشيخ محمد الصادق مغلس المراني.
  25. الشيخ أحمد عالي محمد عبد الرحمن الشنقيطي.
  26. الشيخ إبراهيم بن محمد عبد الله الشنقيطي.
  27. الشيخ المشري بن أحمد الهادي الشنقيطي.
  28. الشيخ محمد يحيى عمر مقبول الأهدل من علماء الدريهمي بالحديدة.
  29. الشيخ حمود بن أحمد شميلة الأهدل من علماء المراوعة بالحديدة.
  30. الشيخ سالم علي رضوان إبراهيم السردحي من علماء المراوعة بالحديدة.
  31. الشيخ محمد بن يحي بن حمود الهجام الأهدل من علماء القطيع بالحديدة.
  32. البروفيسورمحمد ضياء الرحمن الأعظمي، أستاذ الحديث بالجامعة الإسلامية بالمدينة المنورة (سابقا).
  33. الدكتور خالد بن مرغوب بن محمد أمين الهندي.
  34. الشيخ الدكتور عبد الله بن صالح العبيد.
  35. الشيخ حسن بن حيدر الوائلي الوصابي أستاذ الحديث بجامعة الإيمان، صنعاء.
  36. الشيخ عبد الله ناجي المخلافي.
  37. الشيخ غالب أحمد المزروع.
  38. الشيخ حسن بن حسن بن عبد الله بن حسن باسندوة الحسيني.
  39. الشيخ حامد أكرم البخاري.
  40. عبد الرحمن الكتاني.
  41. الشيخ العلامة يحي الغوثاني.
  42. الشيخ الدكتور المقرئ الفقيه علي محمد توفيق النحاس.
  43. الشيخ أيوب أبكر الحبشي الأهدل نائب رئيس المدرسة الصولتية.
  44. أحمد بن عبد العزيز الرقيمي القديمي.
  45. محمد بن محمد بن محمد الحسن الحجوجي.
  46. محمد أبو بكر الحبشي.
  47. أحمد بن أبي بكر أحمد الحبشي.
  48. يحي بن عثمان المدرس.
  49. محمد إسماعيل عثمان الزين.
  50. عبد الرحمن بن الشيخ عبد الحي الكتاني الحسني الإدريسي.
  51. دلدار ميانجي.
  52. محمد مطيع الحافظ.
  53. محمد بن عبد الله الشجاع آبادي.
  54. عبد الحميد بن غلام الله رحمتي.
  55. عبد العزيز بن عبيد الله المباركفوري.
  56. ظهور الدين أحمد الحسيني.
  57. محمد حاج عابدين الكنتي.
  58. عبد الوحيد بن مالك عبد الحق أمير بخش.
  59. محمد أنور ميرزا محمد الوردوجي البدخشاني الأفغاني.
  60. عبد الرحمن بن عبيد الله المباركفوري.
  61. عبد القادر الكتاني.
  62. برهان الدين بن أمر الدين بن سيف الدين الدِّهْوَرِيّ.
  63. محمد أبو الليث شمس الدين الخير آبادي.
  64. طيب محمد إمام الدين جمعة القندوزي.
  65. صفية بنت يحي بن محمد بن لطف شاكر الأهنومي.
  66. أختر الزمان البنجلاديشي.
  67. غلام الله الرحمتي الكاكري.
  68. ظهور الحق الشاشي.
  69. محمد إسحاق الشاشي.
  70. الشيخ الحافظ نثار أحمد الحسيني.
  71. المفتي ظهور أجمد الحسيني.
  72. المفتي غلام مصطفى الأوكاروي.
  73. أبو عمر عبد العزيز النورستاني.
  74. أبو عبد الله فضلي أحمد.
  75. الشيخ الدكتور عبد الحكيم مجمد لأنيس.
  76. مصطفى بن أحمد حسن القديمي الحسيني.
  77. الشيخ زكريا بن أحمد الطالب الحلبي المكي.
  78. الشيخ المعمر عبد القادر الفتني الندوي.

 

وغيرهم كثير مما لا مجال لذكرهم في هذه العجالة ولعل الشيخ يذكرهم في ثبته الموسوم ب (جمال الروي في إكمال تنبيه السري).

  

الأنشطة العلمية والخبرات:

  • خلال المكث في مركز الشيخ الوادعي، وبعد تحصيل شيء من العلوم الشرعية، كان يلقي دروسا على الطلاب في التجويد، والنحو، ومصطلح الحديث، والفقه، والعقيدة.
  • كان يدير المركز في دماج، ويدرس بدلا عن الشيخ مقبل الوادعي في حال مرض الشيخ أو سفره للدعوة إلى الله عز وجل.
  • كان خلال بقائه في صعدة يتنقل مع بعض زملائه للدعوة إلى الله عز وجل، وشملت الرحلات الدعوية مدن اليمن الكبرى: (صعدة ، صنعاء ، تعز، إب، الحديدة، ذمار)، كما شملت المديريات والقرى في تلك المدن.
  • أسس مركزا علميا في مسجد الدعوة؛ استقبل عددا من طلبة العلم من مدينة تعز، وعدن، وغيرهما، وكان يلقي ستة دروس يوميا: في الحديث وعلومه، والفقه وأصوله، والتفسير، والعقيدة، وكانت له محاضرتان أسبوعيا، إضافة إلى خطبة الجمعة.
  • اللقاءات والمؤتمرات التي شارك فيها: 

له مشاركات في دورات علمية داخلية وفي عدد من الدول العربية وغير العربية.

  • الأعمال التي شغلها سابقاً ويشغلها حالياً:
  1. عضو رابطة علماء المسلمين.
  2. عضو مؤسس، وعضو مجلس إدارة في جمعية الحكمة اليمانية الخيرية.
  3. رئيس اللجنة العلمية في جمعية الحكمة.
  4. عضو هيئة علماء اليمن.
  5. رئيس الإدارة العامة لمعاهد الفرقان الشرعية سابقا.
  6. مدرس للفقه وعلوم القرآن والعقيدة والفرق والمذاهب والمصطلح في معهد الفرقان سابقا.
  7. مدرس لمادة الحديث وعلومه والفقه المقارن في مركز المنار للدراسات الشرعية.
  8. مدرس لمادة الحديث وعلومه في مركز تعز للدراسات الشرعية.
  9. عضو لجنة المناهج في كلية  الصالح للقرآن الكريم والعلوم الإسلامية – صنعاء .
  10. له دروس منتظمة في مساجد مدينة تعز في الحديث والفقه، وغير ذلك.
  11. مدرس لمادة مصطلح الحديث في مركز الشوكاني للعلوم الشرعية.
  12. مدرس لمادتي الفقه، ومصطلح الحديث في مركز المتفوقين التابع لمؤسسة دروب النور.
  13. مستشار لجمعية الحكمة اليمانية الخيرية .
  14. مستشار لمجلة المنتدى الإسلامية.
  15. مستشار لمجلة الفرقان الإسلامية سابقا.
  16. عضو لجنة الفتوى في موقع الفقه الإسلامي.
  17. عضو اللجنة العلمية برابطة علماء المسلمين.
  18. مستشار تقرير ( نون ) الارتيادي في اليمن.
  19. يقيم دورات سماع لكتب السنة النبوية في مدينة تعز.
  20. عضو مجلس أمناء مؤسسة دعاء العلمية.
  21. أستاذ الحديث وعلومه في جامعة الإيمان فرع تعز.
  22. رئيس مجلس أمناء مؤسسة الشفاء الطبية.
  23. مستشار اجتماعي/أسري في موقع مستشارك الخاص التابع لمؤسسة الشيخ ثاني بن عبد الله للخدمات الإنسانية بدولة قطر.
  24. مستشار العلاقات الأسرية والتربوية في موقع الشبكة الإسلامية التابع لوزارة الأوقاف بدولة قطر.
  • من الكتب التي شرحها وعلق عليها في دروسه:
  • كتب التفسير:
  1. تفسير ابن كثير.
  2. تفسير السعدي.
  3. التفسير القيم لابن القيم.
  • كتب الحديث:
  1. صحيح البخاري.
  2. صحيح مسلم.
  3. سنن أبي داوود.
  4. جامع الترمذي.
  5. موطأ الإمام مالك.
  6. بلوغ المرام.
  7. رياض الصالحين.
  8. الأربعون النووية.
  9. عمدة الأحكام.
  10. الاعتبار في الناسخ والمنسوخ من الآثار.
  • كتب مصطلح الحديث:
  1. المنظومة البيقونية.
  2. نزهة النظر.
  3. مختصر علوم الحديث لابن كثير.
  4. الباعث الحثيث لأحمد شاكر.
  5. النكت على ابن الصلاح لابن حجر.
  6. التقييد والإيضاح للعراقي.
  7. تدريب الراوي للسيوطي.
  8. تيسير مصطلح الحديث للطحان.
  9. ما لا يسع المحدث جهله.
  10. علوم الحديث ومصطلحه للدكتور صبحي الصالح.
  • كتب الفقه:
  1. الفقه الميسر.
  2. كفاية الأخيار للحصني الشافعي.
  3. سبل السلام للصنعاني.
  4. نيل الأوطارللشوكاني.
  5. تيسير العلام شرح بلوغ المرام للعلامة البسام.
  6. ما لا يسع التاجر جهله.
  7. أسواق الأوراق المالية.
  8. فقه السنة.
  9. الروضة الندية لصديق حسن خان.
  10. الدرر البهية للشوكاني.
  11. الحوافز التجارية للدكتور خالد المصلح.
  12. مشكلة الاستثمار في البنوك الإسلامية للدكتور الصاوي.
  13. عمدة السالك وعدة الناسك لابن النقيب.
  • كتب أصول الفقه:
  1. الورقات.
  2. شرح الحطاب على الورقات.
  3. شرح عبد الحميد بن محمد الخطيب على نظم العمريطي للورقات.
  4. روضة الناظر.
  5. المذكرة للشنقيطي.
  6. سلم الوصول لابن عثيمين.
  7. اللمع في أصول الفقه للشيرازي.
  8. كتاب الشيخ عبد الرحمن عبد الخالق في الأصول.
  9. إرشاد الفحول للشوكاني.
  • كتب العقيدة:
  1. كتاب التوحيد.
  2. فتح المجيد شرح كتاب التوحيد.
  3. القول المفيد شرح كتاب التوحيد لابن عثيمين.
  4. العقيدة الواسطية.
  5. شرح العقيدة الواسطية للهراس.
  6. شرح الواسطية لابن عثيمين.
  7. العقيدة الطحاوية.
  8. مجمل اعتقاد أهل السنة للدكتور ناصر العقل.
  9. لمعة الاعتقاد.
  10. الأصول الثلاثة.
  11. الموجز في الأديان والمذاهب المعاصرة.
  12. جزء من منهاج أهل السنة والجماعة لشيخ الإسلام ابن تيمية.
  13. اقتضاء الصراط المستقيم لابن تيمية.
  14. تيسير العزيز الحميد شرح كتاب التوحيد.
  15. الإيمان لمحمد نعيم ياسين.
  • كتب النحو:
  1. متن الآجرومية.
  2. التحفة السنية.
  3. قطر الندى.
  4. الكواكب الدرية.
  5. شرح ابن عقيل.
  6. مغني اللبيب عن كتب الأعاريب لابن هشام .
  7. شذور الذهب.
  • كتب الفرائض:
  1. الرائد في علم الفرائض.
  2. متن الرحبية مع شرحها.
  3. تسهيل الفرائض لابن عثيمين.
  4. كتاب الفرائض لابن باز.
  • كتب اللغة والأدب :
  1. تحفة الأريب لما في القرآن من الغريب.
  2. نزهة الألباء في طبقات الأدباء.
  3. روضة العقلاء.
  • الدورات العلمية التي أقامها أو شارك فيها:

أقام الشيخ دورات علمية، شملت: (علوم الحديث ، والعقيدة ، والفقه ، والأصول) في بعض المدن الكبرى: (صنعاء، تعز، إب، الحديدة، حضرموت، عدن)، كما شارك في دورات علمية خارج اليمن: (السودان ، أمريكا ، الهند ، قطر) .

  • دورات السماع لكتب السنة التي ألقاها الشيخ على طلابه:

ألقى الشيخ عددا كبير من دورات السماع لكتب السنة النبوية، والتي لاقت إقبالا كبير من قبل طلبة العلم، فمن هذه الكتب:

  1. صحيح الإمام البخاري.
  2. صحيح الإمام مسلم.
  3. سنن النسائي.
  4. جامع الترمذي.
  5. سنن أبي داود.
  6. سنن ابن ماجة.
  7. موطأ مالك.
  8. مسند الإمام أحمد.
  9. العقيدة الطحاوية.
  10. الاعتبار في الناسخ والمنسوخ من الآثار للحازمي.
  11. الشمائل المحمدية للترمذي
  • المقالات التي يشارك فيها في المجلات والجرائد:
  1. للشيخ زاوية ثابتة في مجلة المنتدى، بعنوان:( مواقف من السيرة)، إضافة إلى المقالات والأبحاث والمقابلات التي تنشر في نفس المجلة.
  2. الكتابة في صحيفة الجمهورية وبعض ملحقاتها الصادرة في مدينة تعز، ويشمل: ( أبحاث ، مقابلات ، مقالات ، إجابة على أسئلة).
  3. الكتابة في صحيفة الشموع الصادرة في صنعاء: (أبحاث ، مقابلات، مقالات).
  4. الكتابة في صحيفة الوحدة الصادرة في صنعاء: (إجابة على أسئلة، مقالات).
  5. الكتابة في صحيفة الأهالي: (مقابلات ، أبحاث).
  6. الكتابة في صحيفة تعز: (إجابة على الأسئلة) .
  7. الكتابة في موقع مأرب برس.
  8.  الإجابة على أسئلة القراء في مجلة الأسرة والتنمية الشهرية.
  • برنامج الإفتاء:
  1. الإجابة على الأسئلة عبر الهاتف الثابت في مكتب الشيخ، وكذا الهاتف المحمول .
  2. الإجابة على الأسئلة عبر إذاعة تعز.
  • المشاركة في البرامج الإذاعية والتلفزيونية:
  1. يقدم الشيخ برنامجاً أسبوعياً بعنوان: الإسلام دين الحياة.
  2. المشاركة في برنامج: فاسألوا أهل الذكر.
  3. المشاركة في برامج فقهية وتربوية.
  4. إعداد وتقديم مواد دعوية متنوعة، تحفظ في أرشيف الإذاعة ضمن المواد الدائمة، ويكرر إذاعتها.
  5. المشاركة في برنامج: ( الدين والحياة ) في القناة الفضائية اليمنية.
  6. المشاركة في برنامج: ( فقه الحياة ) في قناة السعيدة.
  • المشاركة في المواقع الإلكترونية:
  1. موقع المجلس اليمني.
  2. الإسلام اليوم.
  3. المسلم.
  4. موقع مأرب برس.
  5. ملتقى المذاهب الفقهية.
  6. الفقه الإسلامي.

المصنفات:

1- تبصير الورى بما جاء في صلاة الضحى.

2- إعلام أهل العصر بما جاء في الاضطجاع بعد ركعتي الفجر.

3- فصل الخلاف الحاصل في تعيين مكان الاعتكاف.

4- إظهار العجب في بيان بدع شهر رجب.

5- تسليح الشجعان بحكم الاحتفال بليلة النصف من شعبان.

6- المورد في حكم الاحتفال بالمولد.

7- أدب الاختلاف.

8- إعلام الأنام بأحكام الصيام.

9- فقه النصيحة.

10- آداب عيادة المريض.

11- صفات القائد الدعوي.

12- البدعة وضررها على الأمة.

13- توجيهات إلى شباب الصحوة.

14- التقويم وأثره في تصحيح مسار الدعوة.

15- قواعد الاعتدال لمن أراد تقييم الجماعات والرجال.

16- تحذير الفضلاء من إتباع زلات العلماء.

17- الفصام المبتدع بين أهل الفقه والحديث.

18- الولاء والبراء.

19- قرة العينين في أحكام العيدين.

20- تسليح المناجز لاجتثاث بدع الجنائز.

21- الدرر البديعة في ترجمة ابن لهيعة.

22- تمام المنة في تخريج حديثي أفلح وأبيه إن صدق، وأما وأبيك لتنبأنه (لم يطبع).

23- تعليقات مفيدة على تدريب الراوي للسيوطي (لم يطبع).

 

24- إتحاف الراكع والساجد بأذكار الخروج والدخول من المساجد (لم يطبع).

25- إعلام الخائض في حكم المكث في المسجد للحائض.

26-  مواقف من السيرة النبوية ( مقالات في مجلة المنتدى ) .

27- مفهوم العمل السياسي ومشروعيته ومعوقاته (لم يطبع).

28- قواعد في التعامل مع الأوبئة (لم يطبع).

30- حكم التعامل مع العملات الرقمية (البتكوين والداجوين) أنموذجا.

وله مؤلفات أخرى مطبوعة وتحت الطبع وتحت الإنجاز.

 

الرسائل والكتب التي قام بتحقيقها:

 

1- استيفاء الاستدلال في تحريم الإسبال على الرجال للصنعاني.

2- رسالتان في صحة وقوع الطلاق بلفظ التحريم للصنعاني.

3- القول المجتبى في بيان ما يحرم من الربا للصنعاني.

4- ربا النسيئة للصنعاني.

5- رسالة في الذبح على القبور للصنعاني.

6- اللمعة في تحقيق شرائط الجمعة للصنعاني (رسالة الماجستير).

7- بحث في صحة صلاة المفترض خلف المتنفل للصنعاني.

8- تنبيه الأفاضل على ما ورد في زيادة العمر ونقصانه من الدلائل للشوكاني.

9- رفع الريبة فيما يجوز وما لا يجوز من الغيبة للشوكاني.

10- بحث في الإضرار بالجار للشوكاني.

11- اللمعة في إدراك الجمعة لمن أدرك الركعة للشوكاني.

12- كشف الأستار في إبطال قول من قال بفناء النار للشوكاني (لم يطبع).

13- الجمع بين حديث ابن عباس وحديث عبد الله بن عكيم في جلود الميتة للشوكاني (لم يطبع).

14- المسألة الحمارية (بحث في الفرائض) للشوكاني (لم يطبع).

15- إتحاف الأكابر في إسناد الدفاتر للشوكاني (لم يطبع).

16- التحف في الإرشاد إلى مذاهب السلف للشوكاني (لم يطبع).

17- سلم الوصول لابن تيمية.

18- الواسطة بين الحق والخلق لابن تيمية.

19- الرسالة التبوكية لابن القيم.

20- الصارم المنكي في الرد على السبكي لابن عبد الهادي.

21- هداية الوصول في علم الأصول للعبادي.

22- رسالة في علم أصول الحديث.

23- كتاب القبل والمعانقة لابن الأعرابي (لم يطبع).

24- أسباب نزول القرآن للواحدي (دراسة وتحقيق وتخريج) رسالة الدكتوراه.

 

 

طلابه:

 

  • حاشد أحمد علي الشميري مدرس في مركز المنار العلمي وداعية
  • أحمد محمد نعمان حسن الشميري دكتور في الفقه من الجامعة الإسلامية بالمدينة النبوية حافظ للقرآن الكريم وللأمهات الست.
  • الدكتور ياسر أحمد سيف الشرعبي دكتوراه في النحو والصرف من جامعة الإمام سعود.
  • الدكتور هاشم محمد حسن الكوري دكتوراه في النحو والصرف من جامعة الملك سعود.
  • أمير منصور راشد عبد الله القاضي ماجستير في القضاء من المعهد العالي للقضاء في صنعاء (قاضي الأخوال الشخصية في محكمة شرق تعز).
  • محمد عبد الله السقاري دكتوراه في التربية من جامعة تعز مدرس في مركز الإمام عاصم للقراءات إمام وخطيب جامع الصحابة وداعية في مدينة تعز).
  • الدكتور محمد السعيدي رئيس المركز الإسلامي في لندن.
  • يوسف بن علي بدر داعية ويحضر رسالة الدكتوراه في التفسير.
  • عبد الله محمد حسين محمد مأمون الأسلمي مدرس للقرآن والقراءات في مركز الإمام عاصم في مدينة تعز.
  • الدكتور إلياس كوني من دولة مالي حاصل على الدكتوراه في التربية من جامعة أفريقيا العالمية في السودان عضو رابطة الدعاة ورئيس لجنة الامتحانات في جامعة الساحل في بامكو وإمام وخطيب ومدير مرجز الفردوس لتحفيظ القرآن الكريم في عاصمة مالي.
  • خالد دوكوري من دولة مالي حاصل على الدكتوراه في التربية من جامعة سنار في السودان مدير مركز الدعوة في بامكو ومحاضر في جامعة الساحل في العاصمة نفسها.
  • ناموري تراوري من دولة مالي حاصل على الدكتوراه في إدارة الأعمال من جامعة سنار في السودان مستشار قنصل دولة مالي في الخرطوم ومؤسس ومدير مركز التعاون للتكوين في السودان ومستشار تجاري في مالي وغيرها.

 

 

[1] – سيأتي ذكرهم عند ذكر شيوخه.

[2] – سيأتي ذكرهم عند ذكر شيوخه.

[3] – سيأتي ذكرهم عند ذكر شيوخه.

عقيل بن محمد بن زيد المقطري
تمرير للأعلى